أخبار عاجلة
اطبع هذا المقال اطبع هذا المقال
الرئيسية / تعليم وجامعات / مجازاة هيئة التمريض لسماحها لمريض بالخروج من العنبر بمستشفى جامعة طنطا

مجازاة هيئة التمريض لسماحها لمريض بالخروج من العنبر بمستشفى جامعة طنطا

مجازاة هيئة التمريض لسماحها لمريض بالخروج من العنبر بمستشفى جامعة طنطا

 

 

كتب – عاطف دعبس

 

 

وقعت ادارة المستشفى الجامعى برئاسةالدكتور احمد غنيم عميد كلية الطب والدكتور محمود سليم مدير مستشفى الباطنة ، جزاءات رادعة على هيئة التمريض لسماحها لمريض للخروج للشارع وافتراش الارض واضعا المحلول بيده فى صورة اثارت غضب الرأى العام وأساءت للمستشفى والاطباء والعاملين فيها رغم الجهد الكبير المبذول لرفع مستوى الأداء وخدمة المرضى
وأشار الدكتور محمود سليم مدير مستشفى الباطنة الى ان الدكتور مجدى سبع رئيس جامعة طنطا شدد على ضرورة تطبيق سياسة الثواب والعقاب
وقال بأنه سبق وان تم التبيه بعدم وجود مرضى خارج الاقسام وجميع رئيسات التمريض تعلم ذلك وايضا تم اعطاء وتسليم التعلبمات مكتوبه يوم٨ ٢٠١٩/٦/١
لجميع رئيسات التمريض والوكلاء
ولكن تلاحظ فى سهر ٢٠١٩/٦/٢٤ الساعة الثانيه والنصف صباحا وجود مريض دخول بقسم علاج الاورام نائم بالشارع على الارض وبه محلول وقد تم النشر على مواقع التواصل الاجتماعى مما اساء للتمريض والاطباء والخدمة بالمستشفيات الجامعة
وعليه تم مجازاة التمريض ومشرفة المستشفى الرئيسى
وجدد الدكتور سليم التعليمات الصادرة بضرورة
الاهتمام من رئيسات التمريض والمشرفات المكلفات
بالاشراف بهذا الشأن
وعدم السماح بوقوع مثل هذه التجاوزات وتنفيذ تعليمات الدكتور مجدى سبع رئيس الجامعة والدكتور احمد غنيم عميد كلية الطب بمراعاة تنفيذ التعليمات واتخاذ أقصى درجات الرعاية ورفع مستوى الأداء لخدمة المرضى ورفع شأن المستشفيات الجامعية التى تتحقق طفرة على صعيد الخدمة الطبية المتميزة
وكشفت التحقيقات ان المريض طلب الخروج من العنبر بحجة التهوية بعد ان ضاق من النوم على سريرة فى العنبر . وقام بعض المواطنين بتصويره ونشر الصورة على صفحات التواصل الاجتماعى
واتخذت ادارة المستشفى الإجراءات المناسبة على المقصرين فى هذا الشأن

عن naglaa

شاهد أيضاً

اعلان القائمة المبدئية للمرشحين لمنصب عميد “نوعية طنطا” بـ7 متقدمين

اعلان القائمة المبدئية للمرشحين لمنصب عميد “نوعية طنطا” بـ7 متقدمين     كتب – عاطف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *