25 أبريل بقلم الدكتور / احمد هلال وكيل كلية التربية – جامعة طنطا

25 أبريل

بقلم الدكتور / احمد هلال

وكيل كلية التربية – جامعة طنطا

 

وهو تاريخ عودة شبه جزيرة سيناء لأحضان الوطن بعد صراع مرير مع الدولة العبرية خسرت فيه مصر آلاف من خيرة أبنائها في أربعة حروب إمتدت من عام (1948م) حتى عام (1973م) وهى بالفعل سنوات عجاف في تاريخ الوطن كانت أصعبها هي حرب (1967م) والتي خسرنا فيها جزء عزيز من أرضنا وهى شبه جزيرة سيناء.

هي أرض الأنبياء دخل منها سيدنا ابراهيم الى مصر وخرج منها سيدنا موسى من مصر ودخل المسيح مصر فيها، ودخلها عمرو بن العاص ليفتح مصر منها ويكفى انها الأرض الوحيدة على البسيطه التي ذكرها الله في قرأنه العزيز عدة مرات. وعندما احتلها اليهود في 67 نقصت مساحة مصر160الف كم2 وهى مساحة أكبر من أحجام دول بكاملها وخسرنا كل مواردها الطبيعية كالبترول والمنجنيز، وكل الخيرات التي تعود على الوطن.

أما عندما اتجهت مصر الى طريق السلام ووقعت على معاهدة كامب ديفيد عام (1977م) فقد اختارت طريق التنمية وبالسلام عادت سيناء بكل خيراتها الى أحضان الوطن الأم في 25 ابريل (1982م) وفى 15 مارس (1986م) عادت اخر بقعة من سيناء وهى ارض طابا العزيزة.

شاهد أيضاً

تنفيذا لاتفاقية التعاون بين جامعتى طنطا وبرادفورد : وفد طلاب بريطانى يشارك فى برنامج تدريبى بجامعة طنطا

تنفيذا لاتفاقية التعاون بين جامعتى طنطا وبرادفورد : وفد طلاب بريطانى يشارك فى برنامج تدريبى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *