شعبة الأجهزة الكهربائية: تصدير الخردة نهب لثروات مصر من المواد الخام

شعبة الأجهزة الكهربائية: تصدير الخردة نهب لثروات مصر من المواد الخام

 

رحبت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، بقرار وزير التجارة والصناعة، طارق قابيل، باستمرار فرض وزيادة رسم الصادر على خام وخردة النحاس والألومونيوم، بواقع 20 ألف جنيه على الطن من النحاس بدلًا من 18 ألف جنيه، و7 آلاف جنيه على الطن من الألومونيوم بدلًا من 6 آلاف جنيه.

وطالب بهاء ديمتري، عضو مجلس إدارة شعبة الأجهزة الكهربائية بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، بحظر تصدير المواد الخام، وأن يكون تصدير ثروات مصر المعدنية في صورة منتجات تامة الصنع.

وأضاف “ديمتري”، أنه يجب منع التحايل على رسم الصادر، مثل محاولات تصدير خامات معاد صبها في صورة نصف كرة، أو بلوكات تحت شعارات واهية أنها منتج تام، مؤكدًا أن هذه الأساليب تتسبب في نهب ثروات مصر من المواد الخام، مما يخلق أزمات شديدة في القطاع الصناعي، وينتج عنه مشكلات عديدة في قطاع يعمل به 22 مليون مصري، يتعرضون لضغوط شديدة تؤثر على استمرارهم في العمل.

وأوضح “ديمتري”، أن تصدير الخردة خلال الأعوام السابقة نتج عنه ارتفاع أسعار خردة النحاس والألومونيوم بشكل مبالغ فيه.

وشدد على ضرورة حظر التصدير للخردة، ما لم تكن منتجات تامة الصنع مثل مكونات السيارات، والأجهزة المنزلية، حفاظًا على ثروة مصر المعدنية.

ولفت إلى أنه بخلاف استخدام هذه الثغرة في المضاربة في سوق العملة، وتأثير ذلك على الاقتصاد المصري، فإن هذه المكونات تدفع بمصر إلى شراء هذه المكونات من الخارج بملايين الدولارات، مما يضخم الأزمة، ويهدد بتوقف العديد من المصانع، وتسريح العمالة.

 

شاهد أيضاً

أسماء الوزراء في التشكيل الوزاري الجديد

أسماء الوزراء في التشكيل الوزاري الجديد   كتب – اشرف عبوده حسن محمد حسن الخطيب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *