أخبار عاجلة

ننشر تفاصيل حادث قطارى اسكندرية… سلسلة حوادث القطارات تحصدأرواح المصريين … شبح الموت ليخيم على قضبان السكة الحديد

ننشر تفاصيل حادث قطارى اسكندرية

سلسلة حوادث القطارات تحصدأرواح المصريين  … شبح الموت ليخيم على قضبان السكة الحديد

 

تقرير / اشرف عبوده                                           

حوادث القطارات فى مصر مسلسل لا ينتهي.. عقد تنفرط حباته فكل يوم نستيقظ على حادث مروع يخلف وراءه عشرات القتلى ومئات الجرحى من القرى والمدن والمحافظات، وتيتم عائلات وأطفال وتشرد أسر، بسبب الإهمال والجهل.

وعاد شبح الموت ليخيم على قضبان السكة الحديد ، لتستمر سلسلة حوادث القطارات تحصد أرواح المصريين  ، هذه المرة كانت الاسكندرية مسرحا لجريمة إهمال جديدة حصدت أرواح  42 وخلفت أكثر من 133 مصاب في حادث تصادم  قطارين بالقرب من محطة أبيس.

بداية الحادث

كشفت المؤشرات الأولية للتحقيقات عن كواليس اصطادم قطارين، ظهر اليوم الجمعة، بالقرب من محطة خورشيد بمدخل مدينة الاسكندرية، والتى أسفرت عن مقتل واصابة العشرات.

وبحسب مصادر مطلعة مشرفة على التحقيق بالحادث، فإن قطار ركاب رقم 13 إكسبريس العامل على خط “القاهرة – الاسكندرية” اصطدم بمؤخرة قطار رقم 571  العامل على خط “بورسعيد – الإسكندرية”، مما أدى الى خروج جرار القطار رقم 13 وعربتين من مؤخرة القطار رقم 571 عن القضبان.

وعلمت “أنباء الدلتا” أن القطار رقم 571 كان متوقفًا بمحطة خورشيد على مدخل الإسكندرية بسبب عطل فنى، وفوجئ سائقه بقدوم القطار رقم 13  واصطدم به من الخلف بقوة، الأمر الذى نتج عنه الحادث الأليم.

بيان السكة الحديد تكشف تفاصيل حادث تصادم قطاري الإسكندرية

أعلنت هيئة السكة الحديد  ، فى بيان صحفى –  ملابسات حادث اصطدام قطارين بمنطقة خورشيد بالاسكندرية .
وقالت الهيئة: “فى الساعه ١٤.١٥ اصطدام القطار ١٣ اكسبريس القاهرة – الاسكندرية، بمؤخرة القطار رقم ٥٧١ بورسعيد الاسكندريه بالقرب من محطة خورشيد على خط القاهرة – الاسكندرية”، و”نتيجة اصطدام القطار ١٣ بمؤخرة القطار ٥٧١، سقط جرار القطار ١٣ وعربتان من مؤخرة القطار ٥٧١، ما أسفر عن إصابة عدد من الركاب”.
وأشار البيان، إلى  تشكيل لجنة والدفع بأوناش السكة الحديد بمنطقة غرب الدلتا لرفع العربتين والجرار.

 مسئولى الحكومة

وقال اللواء مدحت شوشة رئيس هيئة السكك الحديدية، التي ترددت أنباء قوية عن إقالته، أنه تم تشكيل لجنة لحصر التلفيات الناتجة عن اصطدام قطارين بمنطقة خورشيد بالإسكندرية، ولجنة اخرى لكشف ملابسات الحادث.

وأضاف “شوشة” ، أنه بمجرد الانتهاء من التحقيقات سيتم إعلان نتيجتها، ومحاسبة المقصرين وتوقيع العقوبات الرادعة عليهم.

من جانبه أوضح الدكتور أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف، أنه فور وقوع الحادث تم الدفع بـ25 سيارة إسعاف مجهزة لموقع الحادث، ونقل حالات الوفاة إلى مشرحة كوم الدكة، فيما تم نقل المصابين: “30 لمستشفى الميرى، و28 لمستشفى الميرى بسموحة، و2 لمستشفى الجمهورية، و6 إلى مستشفى رأس التين، و18 لمستشفى مصطفى كامل للقوات المسلحة”.

بينما قال خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، إن الدكتور أحمد عماد الدين راضى، وزير الصحة والسكان، كلف الدكتور شريف وديع مستشاره للرعايات ووكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، بمتابعة حالة المصابين ورفع تقرير له شخصيًّا على مدار الساعة، مؤكدًا أنه تم رفع درجة الاستعداد إلى الدرجة القصوى بجميع مستشفيات الإسكندرية.

وأشار إلى توافر أكياس الدم والأدوية والمستلزمات الطبية بالمستشفى، وجميع المصابين يتلقون العلاج والرعاية الطبية اللازمة.

من جهته قال كمال الشريف رئيس قطاع الشوؤن المالية بوزارة التضامن الاجتماعي، إنه تقرر صرف 20 ألفا من المجمعة التأمينية و30 ألف جنيه من صندوق إغاثة الكوارث العامة فى وزارة التضامن بإجمالى 50 ألف جنيه لأسرة كل ضحية توفي فى الحادث. وأضاف أن وزارة التضامن أرسلت لجنة مشكلة لحصر الضحايا والمصابين ومتابعة الحالات الحرجة بالمستشفيات.

وانتقل فريق من ضباط القوات المسلحة تحت إشراف اللواء أركان حرب علي عادل العشماوي قائد المنطقة الشمالية العسكرية بمعداتهم للمشاركة في نقل الضحايا وعمليات الإغاثة.

استمرار أعمال رفع حطام قطاري الإسكندرية

تستمر قوات الدفاع المدني من عملية انتشال حطام القطار المتصادم بعد أن تم فصل عربتين متصادمتين، ووضعهما على طريق قضبان القطار لسحبهما وفتح  طريق السكة الحديد خلال الساعات القادمة

النائب العام يأمر بتشكيل لجنة هندسية لتحديد المسئولية عن حادث قطاري الإسكندرية

أصدر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، قرارا بندب لجنة هندسية للانتقال إلى موقع حادث تصادم القطارين على خط القاهرة – الإسكندرية بمنطقة خورشيد بمحافظة الإسكندرية، وإجراء المعاينات اللازمة بمعرفة أعضاء اللجنة للوقوف على أسباب وقوع الحادث والمسئول عنه على وجه التحديد.

وذكر بيان صادر عن مكتب النائب العام أن المستشار نبيل صادق وجه أيضا بانتقال فريق من محققي نيابة شرق الإسكندرية الكلية، إلى منطقة الحادث لإجراء المعاينة اللازمة ونقل المتوفين إلى أقرب مستشفى وندب مفتشي الصحة لتوقيع الكشف الطبي عليهم وتسليمهم إلى ذويهم

وكلف النائب العام فريقا موسعا من محققي النيابة العامة بالاسكندرية بالتحرك وإجراء  المعاينات اللازمة لمسرح الحادث, وإجراء حصر لأعداد المصابين والاستماع إلى أقوال  من تسمح حالتهم, وكذا الاستماع إلى أقوال شهود الحادث, للوقوف على كيفية وقوعه,  مع التصريح بدفن جثامين المتوفين في الحادث عقب تحديد أسباب الوفاة لكل منهم.

كما وجه النائب العام أعضاء النيابة العامة بتشكيل اللجان الفنية اللازمة وندب جهات الفحص المختصة لتحديد الأسباب الفنية وراء حادث التصادم, واستجواب أية أطراف ذات صلة بالحادث تمهيدا لتحديد المسئوليات الجنائية.

وقد انتقل فريق من أعضاء النيابة العامة تحت إشراف المستشار  انتقل فريق من أعضاء النيابة العامة تحت إشراف المستشار  سعيد عبدالمحسن المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية لموقع حادث  تصادم قطاري الإسكندرية لإجراء المعاينة اللازمة وفحص القطارين.

وقررت النيابة العامة  تشكيل لجنة من السكة الحديد لتحديد سبب الحادث مع ندب خبراء الأدلة الجنائية  وتقدير قيمة التلفيات وحجم الأضرار.  كما أصدرت النيابة العامة بالإسكندرية تصاريح بدفن المتوفين الذين تم التعرف على جثثهم,  وقررت سؤال المصابين الذين تسمح حالاتهم.

“طعيمة “: تنبأت منذ أسبوع بوقوع كارثة في السكك الحديدية

قدم اللواء سعيد طعيمة  رئيس  لجنة النقل والمواصلات  بمجلس النواب، التعازي لأسر الضحايا والمصابين في حادث قطاري الاسكندرية ، مشيرًا إلى أن النيابة تتولي فحص الحادث وحدها لمعرفة أسباب الحادث.
وأضاف “طعيمة” في مداخلة هاتفية لبرنامج “صباح أون” على فضائية “أون لايف”، اليوم السبت، أن هيئة  السكة الحديد تعتبر تراث مصر لأننا ثاني دولة في العالم يدخل فيها السكك الحديدية، موضحًا أن لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان كانت متنبئة بحدوث كارثة في هيئة السكك الحديدية، كما أنه تنبأ الأسبوع الماضي بحدوث عطل في القطارات، مشددًا على ضرورة النهضة بقيادات الهيئة كاملة.

 

دماء المصريين على السكة الحديد

التاريخ يؤكد إن مصر ثاني دولة على مستوى العالم في بناء شبكة السكك الحديدية بعد بريطانيا، إلا أنه على مدى الثلاثين عاما الماضية لم تسلم الهيئة من حوادث القطارات التي تسببت في وقوع إصابات ووفاة مئات المواطنين الأبرياء.

مليون والنصف راكب يوميًا

تستقبل محطات القطارات في مصر يوميًا نحو مليون ونصف المليون راكب يوميًا في أكثر من 300 رحلة ذهابًا وإيابًا، ويبلغ عدد المزلقانات نحو 1332 مزلقانًا رسميًا، وما تم تطويره نحو 470 مزلقانًا أهلى منها 170 تم تطويرها بنظم تحكم 37%، أي أن ما تم تطويره لا يتجاوز الـ 50%.

ولم تكن حادثة الإسكندرية اليوم هي الأولى ولن تكون الأخيرة، إذ ظل الوضع على ما هو عليه دون تطوير للهيئة التي تعاني الإهمال منذ سنين

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

هذه الحادثة مجرد حلقة في سلسلة طويلة من نزيف الدم المصري تحت قضبان السكك الحديدية، وأكد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في تقريره السنوي عن حوادث الطرق والقطارات للعام 2016، أن عدد حوادث القطارات بلغ 1249، بزيادة 1.1% عن عام 2015 الذي وصلت فيه الحوادث إلى 1235 حادثة.

ويكشف التقرير، أن أكبر عدد حوادث للقطارات في الوجه البحري (الدلتا) بلغ 258 بنسبة 43.7%، يليه الوجه القبلي 190 حادثة بنسبة 32.2%؛ ثم المنطقة المركزية 142 بنسبة 24.1% من إجمالي الحوادث على مستوى المناطق في النصف الأول من عام 2016.

أشهر الحوادث

ووقع أكبر حادث قطارات من هذا النوع في مصر عام 2002 عندما التهم حريق قطارا مزدحما بالركاب في القاهرة، ما أسفر عن مقتل أكثر من 370 شخصا.

تاريخ ابرز حوادث تصادم القطارات في مصر

**   فبراير 2016: حادث انقلاب عربتي قطار ركاب، كان قادما من أسوان جنوبي البلاد (أسوان) إلى القاهرة، أصيب على إثر الحادث 72 شخصا.

** سبتمبر  2016: قطار الصعيد يصطدم بسيارة ربع نقل يستقلها عدة أشخاص أثناء مرورها أحد المزلقانات، ما أدى إلى مصرع 7 أشخاص وإصابة آخرين.

** مارس  2015: تصادم قطار السويس بحافلة مدرسية بطريق القاهرة-الإسماعلية، وقدر عدد الضحايا بـ 7 حالات وفاة بينهم 3 أطفال وإصابة 26.

** أبريل  2014: اصطدم قطار قادم من القاهرة إلى بورسعيد بمعدة ثقيلة غرب الإسماعيلية ما أدى إلى مصرع سائق اللودر فى الحال، وخروج جرار القطار عن مساره.

**  نوفمبر 2013: قتل 30 شخصا وأصيب 33 آخرون إثر اصطدام قطار الصعيد بسيارتين بمنطقة دهشور بالجيزة.

** يناير  2013: اصطدام العربة الأخيرة من قطار يستقله جنود أمن مركزى بقطار بضائع عند منطقة البدرشين، وخروج إحدى عربات القطار عن مسارها، فأودت بحياة 18 مجندًا وإصابة 120 آخرين.

**  نوفمبر 2012: تصادم قطارين في منطقة الناصرية بالفيوم و نتج عنه 7 وفيات.

** 17 نوفمبر  2012: اصطدم قطار بحافلة مدرسية على مزلقان بمحافظة أسيوط، راح ضحية الحادث نحو 50 تلميذًا وسائق الحافلة وإحدى المدرسات. وتقدم وزير النقل آنذاك باستقالته في أعقاب الحادث.

 

** فى  24 أكتوبر 2009، شهدت مدينة العياط، اصطدام أحد القطارات بآخر، ما أودى بحياة 30 مواطنًا وإصابة 60 آخرين، نتيجة تعطل القطار الأول، ليصطدم به الثاني من الخلف، ما أدى لانقلاب 4 عربات من القطار الأول، وبعدها تقدم وزير النقل السابق، محمد لطفي منصور باستقالته.

** قليوب 2006 : مصرع نحو 58 شخصًا إثر اصطدام قطارين كانا يسيران على نفس الخط أحدهما قادم من المنصورة وآخر من بنها ورجحت المعلومات وقتها أن موظف الإشارة في قليوب لم يعط الإشارة للقطار القادم من المنصورة للتوقف في الوقت المناسب، ليصطدم بقطار بنها من الخلف.

** فى 20 فبراير عام 2002، قطار الصعيد، استيقظت مصر على فاجعة وواحد من أسوأ حوادث القطارات، بعد مقتل ما يقرب من 400 راكب فى قطار الصعيد القادم من القاهرة والمتوجه إلى أسوان، بعد انفجار أسطوانة بوتجاز فى القطار رقم 832، ما تسبب فى تفحم جزء كبير من القطار بركابه.

** نوفمبر  1999: اصطدام قطار بين القاهرة والإسكندرية بشاحنة وخروجه عن القضبان مما أسفر عن مقتل 10 وإصابة 7 آخرين.

** أبريل  1999 : مقتل 10 على الأقل واصابة 50 شمالي مصر بعد اصطدام قطارين.

** أكتوبر  1998 : مقتل 50 واصابة اكثر من 80 في خروج قطار عن القضبان بالقرب من الإسكندرية، فقد اخفق القطار في التوقف عند مصدات نهاية الخط الحديدي واخترق المحطة إلى سوق مزدحمة، وتشير التقارير إلى احتمال عبث بعض المسافرين المنبطحين فوق سطح القطار بصمام فرامل الهواء مما أدى إلى إتلافها.

** فبراير  1997 : مقتل 11 على الأقل بعد اصطدام قطارين شمالي أسوان بسبب خطا بشري وخلل في أجهزة الإشارات.

** ديسمبر 1995: اصطدام قطار بمؤخرة آخر وسط ضباب كثيف يؤدي إلى مصرع 75 مسافرا ، وتحميل السائق المسؤولية لزيادة سرعة القطار عن الحد المسموح به.

** ديسمبر 1993 : مقتل 12 وإصابة 60 في تصادم قطارين على بعد 90 كيلومترا شمالي القاهرة.

** فبراير 1992: اصطدام قطارين يقتل 43 خارج القاهرة.

انباء الدلتا” ترصد أشهر حوادث قطارات شهدها العالم

** شهدت إيطاليا أسوأ حادث قطار فى 2 مارس 1944، خلال فترة الحرب العالمية الثانية، بعد توقف قطار كان يستخدم فحم ردئى فى نفق فتصاعدت الأدخنة ما تسبب فى وفاة 426 شخصا بالاختناق.

**فى 14 يناير 1985، وقعت حادثة قطار “أوش فى أثيوبيا، بسبب السرعة الزائدة لقائد القطار، ما تسبب فى خروج عربات القطار، عن القضبان، ومقتل 428، وإصابة 500 آخرين.

**خلال الحرب العالمية الثانية وقعت حادثة قطار “تورى ديل بيرزو ” فى إسبانيا فى 3 يناير 1944 حيث تصادم ثلاثة قطارات داخل أحد الأنفاق، ما أدى إلى مقتل حوالى 500 راكب، إلا أن الحكومه الإسبانية صرحت أن أعداد القتلى أقل كثيرا من هذا الرقم فى محاولة منها لتهدئة الرأى العام هناك.

**فى 4 يونيو 1989، شهدت روسيا أسوأ حادث للقطارات باشتعال النيران فى قطارين بعد مرورهما بجانب أحد أنابيب البترول التى حدث بها تسريب، وقتل 575 شخصا، بينما تم إنقاذ قرابة 700 آخرين.

**شهدت رومانيا، فى 13 يناير 1917، أثناء الحرب العالمية الأولى، حادثة قطار “تشوريا”، كان يحمل القطار أكثر من 1000 شخص من الفارين من ألمانيا ما بين جنود ومدنيين، وحاول سائق القطار تفادى الاصطدام بقطار آخر مقابل فضغط بقوة على فرامل القطار الذى خرج عن القضبان وانقلب واشتعلت النيران به، وأسفر الحادث عن مقتل حوالى 600 شخص.

4** يناير 1915 وقعت حادثة وادى الحجارة بمنطقة خاليسكو بالمكسيك فقدت السيطرة على قطار مكتظ بالركاب ليخرج عن القضبان ويسقط فى واد ولقى أكثر من 600 شخص حتفهم فى الحادث.

**فى 6 يونيو 1981 حادثة قطار “بيهار” بالهند، حيث حاول سائق قطار تجنب الاصطدام ببقرة فخرج القطار عن القضبان وغرق فى نهر بجمتى ومات به 800 راكب.

**فى 12 ديسمبر 1917، وقعت حادثة قطار “فريوس”، إبان الحرب العالميه الأولى، وكان القطار يحمل أكثر من 900 جندى، فشل السائق فى التحكم بالقطار أثناء هبوطه أحد الأودية فتحطم القطار.

**أسوأ حادث قطار فى تاريخ البشرية، وقع فى 26 ديسمبر 2014، خلال موجة تسونامى، فى سيرلانكا، وهى الحادثة المعروفة بقطار ملكة البحر “كوين أوف ذا سي”، حيث اختبأ 1700 راكب داخل القطار هربا من موجة تسونامى التى جرفتهم ولم يستطيعوا فتح الأبواب فماتوا جميعا داخله غرقا.

 

 

 

شاهد أيضاً

مصرع فتاه سقطت من الدور السادس بمحافظة الغربية

مصرع فتاه سقطت من الدور السادس بمحافظة الغربية   كتبت / لميس الحو   لقيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *