لا تحمل نفسك فوق قدرتك بقلم / أشرف عبوده

لا تحمل نفسك فوق قدرتك

بقلم / أشرف عبوده

 

فالله لم يكلف نفسًا إلا وسعها ، لكل انسان طاقة تجعله يعيش يومه، لكن حينما تحمل جسدك فوق ذلك فتاكد بأنك ستخطئ في بعض الأمور أو ستغضب لأمور لاتحتاج للغضب، وقلة طاقتك هي التي جعلتك لاتطيق شيئا، وسببها هو انك تتحمل مالاتستطيع من تعب ذهني أو جسدي أو عصبي، (إللي بيحصلي ده فوق طاقتي وقدراتي .. مش قادر أستحمل ).. هكذا يشكو الإنسان من ظروف يمر بها، لكنه يدري جيدًا أنه يكذب كذبة اخترعها وللأسف يعيش بها وفيها ويوهم نفسه بها.

يفتخر الرجل بالعمل والإنجاز، والبعض لا يكتفي بذلك، بل يفتخر بأنه يتحمل قدرًا ضخمًا من الضغوط، وهذه إن بدت ميزة إلا أنها عيب!

لكي تعيش يجب أن تكون قويًا والقوة هنا ليست قوة الجسد بل قوة التحمل لكُل أمرٍ سيء وقوة التخلّي عمّن لا يستحق وقوة الإكتفاء بالذات وقوة الصبر على المصائب وقوة الإيمان بالله فهي أعظم قوة يمتلكها الشخص، فكلما كان إيمانك بالله قويًا، كلما كانت حياتك سعيدة”!

تعَوَّد ألّا تتحمّل شيئاً تكرهه لا تُجامِل على حساب طاقتك ولا تتنازل عن كرامتك وسلامك الداخلي لأي سبب فمن يتهاون في حَقِّ نفسه يدفع الثمن غالِياً مِن حُريَّته وصحته فالكبرياء ليس تكبّراً أو تقليلاً من شأن الآخرين إنما هو الابتعاد عن كل من يتعمّد جرح كرامتك أو من لا يعرف قيمتك ! لذا يجب عليك ان تبدا بالامور الأهم التي لاتتحمل التأجيل ومن ثم الأمور المهمة التي تتحمل التأجيل.

وكي تتجنب الارهاق واستنزاف طاقتك عليك بوضع خطط صحيحة لحياتك اليومية وحياتك العامة، وذلك باستشارة أهل الاختصاص المعروفين بخبرتهم الصحيحة كالاخصائيين الاجتماعيين والنفسيين وعلماء الدين، حيث الحياة تحتاج لخطة صحيحة كي نستطيع المضي بها ولا يصح ان نمضي بها بعشوائية دون تسلسل منطقي في أمورنا.من الاسباب التي قد تجعلك تتحمل مالا تستطيع هي مبادئك الخاطئة في الحياة او في التعامل مع الآخرين، فأفكارك الخاطئة قد تؤدي بك لتصرفات خاطئة يمكن ان تعرقل حياتك وتغرقك في المشاكل اكثر فاكثر، ولا داعي أن تضحي براحتك من أجل اسعاد غيرك، فلنفسك عليك حق، وكي تريح غيرك عليك بإراحة نفسك اولا .

لأنه ببساطة المولى عز وجل لا يمكن أن يحملك فوق طاقتك.. لأنه الذي قال في كتابه الكريم: «لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ ۗ ». الهدف الأساسي هو أن تعوّد نفسك أن تنتبه لتفكيرك باكرًا قبل أن يتعاظم خارج سيطرتك

 

شاهد أيضاً

بمشاركة واسعة من الشركات المتخصصة وتوفير 800 فرصة تدريبية وتوظيفية : الدكتور محمود سليم يفتتح الملتقى التوظيفي السنوي بصيدلة طنطا

بمشاركة واسعة من الشركات المتخصصة وتوفير 800 فرصة تدريبية وتوظيفية : الدكتور محمود سليم يفتتح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *