الكاتب الصحفى عاطف دعبس يكتب ” من الذى يتحدى مبادرة الرئيس بمنع قوائم الإنتظار؟”

الكاتب الصحفى عاطف دعبس يكتب ” من الذى يتحدى مبادرة الرئيس بمنع قوائم الإنتظار؟”

 

يبدوا أن التأمين الصحى فرع الغربية لا يستوعب فكر وفلسفة مبادرة رئيس الجمهورية والخاصة بقوائم الإنتظار ونهوها بطريقة فعالة !
فقد تم وضع عقبات كثيرة لإنهاء هذة القوائم بقرار غريب لا يتناسب مع طاقة وإمكانيات العيادات والمستشفيات التابعة للفرع
بمنع إصدار خطابات تحويل لإجراء أى عمليات جراحية مع المستشفيات والمراكز المتعاقدة ووفق تسعيرته وبشروطة،
دون النظر إلى قدرته على إستيعاب كل الحالات،
وقد تسبب منع خطابات التحويل فى حالة إستياء المرضى وتعذيبهم، وبحث بعضهم عن سبيل للحل،، فى الوقت الذى رفع فيه التأمين الصحى شعار – نحن قادرون .. بالمختلاف!! –
تقدم المرضى لحجز دورهم فى قائمة العمليات وفوجئ بعضهم بأن قائمة الإنتظار تمتد لأكثر من 3 شهور
وهذا يتنافى مع مبادرة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى ، فكيف لمريض عملية مياه بيضاء بالعين مثلا الإنتظار 3 شهور؟ ناهيك عن خطورة باق العمليات فى القلب الخ
ومن الذى يسير عكس أفكار الدولة ومن الذى يخالف تعليمات الرئيس؟
والحمد لله نجح أحد المرضى فى الإستفادة من المبادرة الرئاسية وتمكن من الحصول على خطاب تحويل رغم أنف قرار حضرة التأمين الصحى
فماذا فعل هذا المريض ؟
ببساطة تقدم لحجز دوره فى عملية مياه بيضاء .. عادى جدا ،، وبعد إنتظار ساعات ،، ساعدت على وجود زحام وعدم إتباع أى إجراءات إحترازية بالمكان، حصل على ميعاد بعد 3 شهور،
ففكر فى مبادرة السيسى بحل قوائم الإنتظار، وإتصل على الخط الساخن – 13500 -، وأبلغهم بشكواه !!
وكان الرد كيف يفعل التأمين الصحى ذلك ؟ المفروض قائمة الإنتظار لا تزيد عن اسبوع؟ أو 10 أيام!
وخلال يومين طلبوا منه التوجه لإدارة الفرع فى طنطا ليخطرهم بأن إسمه نزل على السيستم بإجراء العملية فى المركز الذى إختاره، وكتب الخطاب، وسط حالة من الذهول والصدمة من الجميع – وكأن المريض تحداهم وأخذ حقه غصبا عنهم!
وبقى أن أسأل من الذى يسعى لتعذيب المرضى ويخالف تعليمات السيسى؟ ولصالح من ؟ وكيف تغفل إمكانياتك التى لا تغطى الخدمة بالكامل؟ وتتخذ قرارات لتعذيب المرضى ولماذا تنفرد بقرار لم ينفذه أحد من قبلك؟
هل درست قدرتك على إستيعاب المرضى؟ أم أنها قرارات عنترية والسلام
إننى أتقدم لوزير الصحة وللدكتور محمد ضاحى رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحى، بهذا البلاغ ضد فرع الغربية والذى منع إصدار خطابات تحويل للمراكز والمستشفيات المتعاقدة، وما أسفر عنه ذلك من معاناة للمرضى! ومحاسبة الذى إتخذ قرار غير مدروس ،، ودون حتى وضع قواعد تتيح إصدار الخطابات وفق ظروف ومقتضى الحال، بحيث لا يكون هناك منع لمجرد المنع، على حساب المرضى البؤساء والذى يكفيهم ما فيهم خصوصا أصحاب المعاشات!
أتمنى إعادة النظر وإلغاء كل قرار يعاكس مبادرة قوائم الإنتظار، ويثير سخط الناس
رحمة بالمرض،، ويامسهل

شاهد أيضاً

لتبادل الخبرات بالمجالات العلمية والبحثية والأكاديمية: توقيع اتفاقية تعاون بين جامعتي طنطا والزنتان الليبية

لتبادل الخبرات بالمجالات العلمية والبحثية والأكاديمية: توقيع اتفاقية تعاون بين جامعتي طنطا والزنتان الليبية   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *