طرق جديدة لممارسة النصب “صاحب شركة ” خدمات بترولية يسخرها للنصب

طرق جديدة لممارسة النصب  “صاحب شركة ” خدمات بترولية يسخرها للنصب

انتشار عمليات النصب جعلت ممن يمتهنونها أن يعملوا على ابتكار طرق جديدة لممارسة النصب دون أن يستطيع أحد من ضحاياهم أن يكشفها، نحن الآن أمام واحدة من تلك الطرق، حيث قام صاحب شركة للخدمات البترولية والمدير التنفيذى للشركة، بنشر إعلانات للتوظيف فى شركات البترول عن طريق ملء استمارة تقديم تصل قيمتها إلى 1000 جنيه، وبعد الحصول على المبلغ لا تقوم بتعين المتقدمين، مستغلا ارتفاع معدلات البطالة وراغبى الحصول على العمل.

أمرت نيابة العجوزة برئاسة المستشار هادى عزب،  بحبس صاحب الشركة ومديرها 4 أيام على ذمة التحقيقات، ووجهت لهم اتهامات النصب على المواطنين، وإيهامهم بتوفير فرص عمل بشركات البترول، كما طالبت سرعة تحريات المباحث حول الواقعة.

وكشفت تحقيقات أحمد عبد الفتاح وكيل نيابة العجوزة، أن مباحث الأموال العامة تلقت بلاغا يفيد بقيام شركة لخدمات البترول والخدمات البنكية ومقرها ميدان لبنان، بالنصب على المواطنين واستغلال راغبى العمل وإيهامهم بوجود فرص عمل بوزارة البترول.

وأشارت التحقيقات، إلى أن التحريات أثبت صحة المعلومات، وعلى الفور شكلت قوة أمنية وتم مداهمة الشركة وتمكن ضباط الإدارة من القبض على “ثروت .أ .أ.م”، 50 سنة، صاحب الشركة، وآخر يدعى “حسين.أ. ح”، مدير الشركة، كما تم ضبط سيدتين وهما “ح .أ” و”م . ى .أ”، وبسؤالهما أكدت الأولى أنها حضرت للشركة من أجل الحصول على وظيفة بشركة بترول، بعد ما أكد القائمون بالشركة المشار إليها أنهم سيقومون بتوظيفها، وطلبوا منها 1000 جنيه ثمن استمارة التقديم.

وقالت الأخرى خلال التحقيقات، إنها أتت للشركة للحصول على قرض، مشيرة إلى أنهم طلبوا منها 1500 جنيه رسوم إنهاء إجراءات القرض.

وأضافت التحقيقات، أن الشركة تمارس نشاطا آخر يتمثل فى الإعلان عن طرف لتسهيل حصول المواطنين على قروض مقابل مبالغ مالية، وأوهمتهم أنهم يتفقون مع المتقدمين على إنهاء إجراءات القروض عن طريق مندوبين لهم يتواصلون مع مسئولى البنوك، ويتفقون على كافة الإجراءات لإنهاء شروط الحصول على القرض.

 

اقرأ ايضا :

 

**ضبط مزرعتين بالبحيرة والإسكندرية بهما متفجرات وقنابل

شاهد أيضاً

مصرع فتاه سقطت من الدور السادس بمحافظة الغربية

مصرع فتاه سقطت من الدور السادس بمحافظة الغربية   كتبت / لميس الحو   لقيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *