يا شعب … حارب الغلاء بالاستغناء مالهاش حل تاني 

بقلم د/ على شوشان

صدقوني …..انا في السوق برضه …مخازن البضائع مليانه والشركات اللي بتوزع بتعيط محدش بيشتري ….البضايع ليها تواريخ صلاحيه …وغير كده الركود ودوره رأس المال انضربت خالص ….
الدولار هاينزل لان المستوردين مش ها يطلبو دولار لان مخازنهم مليانه بضائع …….واللي صنعو مصري …حسبو بضاعتهم علي برضه سعر الدولار ….كل الاسعار ها تنزل …..لو فضلنا صامدين اللي ها يشتري حاجه يأجلها ….ولو كان علي الاكل اشتري احتياجك فقط وبلاش اي حاجه مش ضروريه
…..،
التاجر ها يضطر لانهم ابتدو يلطمو فعلا

حتي السيارات اللي اشتروها بسعر ق٨٨٨ للدولار وسعروها الان علي اساس ٢٠ جنيه

الموديلات ها تركن ولازم ينزلو الاسعار عشان عليهم سداد فلوس وكمان عشان موديلات السنه الجديده ٢٠١٨ باقي عليها ٤اشهر وتنزل

الاجهزه الكهربائيه ابتديت تنزل كمان ………اصبرو كام شهر ما تشتريش حاجه

لو قولنا للتاجر خليهالك ها يكتئب وينزل السعر


شاهد أيضاً

الكاتب الصحفى عاطف دعبس : يتألق ويفضح سنة الإخوان السودة

الكاتب الصحفى عاطف دعبس : يتألق ويفضح سنة الإخوان السودة   عاطف دعبس الكاتب الصحفى تألق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *