اليوم يا عروستى … الجميلة الرقيقة  … اليكى ابنتى الحبيبه اكتب رسالتى… بقلم / اشرف عبوده … رئيس التحرير التنفيذى  

اليوم يا عروستى … الجميلة الرقيقة  … اليكى ابنتى الحبيبه اكتب رسالتى

بقلم / اشرف عبوده

رئيس التحرير التنفيذى

 

غادرت ابنتى الثالثة بيت العائلة التى ملأته لأكثر من عشرين عاما بالبهجه وبالفرح والشقاوة لتذهب إلى بيت جديد تملؤه أحلام جديدة.. تنمو زهرة تلتف حولها الفراشات, ينجذب لها كل من يعرفها ، يجذبهم  جمالها وبريق طلعتها, حجابها, حياؤها, غض بصرها وخفض صوتها, أدبها وحسن خلقها, علمها وعملها هؤلاء هم أسرار جمالها وجاذبيتها.

 ابنتى … كريمتى …. طفلتى …. نور عيونى … نبض قلبى … واحد وعشرين عاماً مضت.. وكل يوم تكبرين فيه وتزدادين نضوجاً ووعياً.. ما زلت أذكر يوم أبصرت نور الحياة.. تلقَفك قلبي وضمّك ولم يزل.. لم أرَ طفلة بروعتك وجاذبيتك.. كبرتِ وشببتِ ولكنكِ في عيني تلك الطفلة التي هزّت كياني مذ عانقتها للمرة الأولى.. أذكر في بعض الأحايين كيف كنت أنظر إليك وأتساءل: هل هذه هي الوردة التي نبتت في قلبي قبل أن تراها عيني؟! سبحان من رزق وقدَّر!

اليوم يا عروستى … الجميلة الرقيقة  … اليكى ابنتى الحبيبه اكتب رسالتى


جئنا إلى هذه الدنيا بُنَيّتي لأهداف أرادها الله عز وجل وهو لا يُسأل عما يفعل! وحين أوجَدَنا الحق تبارك وتعالى صاغ لنا دستور الحياة واضحاً جلياً لا يزِلّ عنه إلا هالك!

اليكى يا اغلى و اجمل هدايا الرحمن لى و لحياتىلا اعلم ان كانت تلك رساله ام ربما هى وصيتىلكنى اود ان اسجل لكى كم احببتك و كم اسعدنى الرحمن بوجودكم يا احلى و اجمل بنات الدنيا بنظرىاتحدث اليكن و كأنى احدث واحده لأن غلاوتكم عندى واحده و احساسى بكم واحدادعوا الرحمن ان يكون معكم ما حييتم و ان يحفظكم من كل شر و يعينكم فى جميع اموركم

ابنتى الحبيبه : كونى قويه كأمك لا تظهرى ضعفك الا امام ربك وحده و اجعليه وكيلك ووليك وحبيبككونى ابيه مرفوعة الرأس و الجبين فأنتى الكريمه و انتى العزيزه و ما دمتى تشعرين برضا الرحمن فأنت اقوى فتيات الدنياتذكرى دائما ان الضربه التى لا تقتل تقوى و لا تجعلى شيئا يكسرك ابدا و لا حتى لو كان حزنك على غالى و لو كنت انا شخصياو تذكرى اننى سأكون اسعد عندما اشعر بقوتك و بأنكى تستطيعن تخطى احزانك و تعرفين كيف تمضين فى طريقك ..

احبك قويه .. لا تجعلى شيئا يكسرك و استمدى من الالم قوة .. اذا وقعتى لا تستسلمى ابدا انهضى سريعا و اكملى مسيرة طريقك .. كان قربى من الرحمن و لجؤى اليه مع تلك الكلمات هما جواز مرورى من حزن كاد يقتلنى و استطعت ان احول الالم الى ذكرى جميله بداخلى و دعوات كثيره لأبى رحمة الله عليه .. فتذكرى اذا ما رحلت عنكى يوما تلك الكلمات

و تذكرى ان لا تضعفى و لا تذلى الا للرحمن وحده .. و تذكرى ايضا يا اغلى من عينى انه معكى فى كل لحظه فأحفظيه يحفظك ..

احبك يا جميلتى و حبيبتى و قرة عينى و اجمل هدايا الرحمن لى .. كونى ناجحه دائما فى كل حياتك و ان لا تستسلمى لليأس ابدا و لا لفشل ما ربما يعترض طريقك .. فعدينى ان تتخطيه سريعا و ان تحوليه لنجاح قدر استطاعتك ..
كونى مع الله دائما فهو حسبك .. كونى مع الرحمن فهو ارحم الراحمين .. كونى مع المعين فهو خير معين .. كونى مع الرزاق الكريم فهو اكرم الاكرمين .. كونى مع المغيث فوحده يا حبيبتى مغيث المستغيثين و هو العلى القدير ..

كونى دائما قويه باخواتك و لا تنسيهما و لا تجعلوا شيئا مهما كان يفرق بينكم و تذكروا دائما ان فى اتحادكم كل القوة و فى تفرقكم ضعفكم و هلاككم .. فعدينى بأن تكونا يد واحده مهما حدث .. و ان تكونى حنونه على اختك الصغيره و ان تستمعى يا صغيرتى لأختك الكبرى و تقدريها .. و ان لا تنسوا صلة ارحامكم ابدا و لا تقطعوها .. و ان لا تهجروا كتاب الله .. اجعلى يا ابنتى القرأن الكريم دائما فى صدرك و تأكدى انه سيكون نور عينك و سينير دائما بأذن الله بصيرتك .. و طبعا لن اوصيكى بالصلاه فهى فى دمك .. هى صلتك بربك ..اعلم يا حبيبتى كم انتى مؤمنه و لله كل الحمد و كم انتى خيره و انكى ابدا لن تنسى فروض ربك ان شاء الله ..

شاهد أيضاً

مبادرة ” الطفل الجميل” بقلم- د- راندا الديب

مبادرة ” الطفل الجميل” بقلم- د- راندا الديب   للعام الرابع علي التوالي أسعى لتعديل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *