أخبار عاجلة

تاجر مخدرات يجند ( 15 أمين شرطة ) ربع قوة قسم الأميرية  للعمل لحسابه

تاجر مخدرات يجند ( 15 أمين شرطة ) ربع قوة قسم الأميرية  للعمل لحسابه

التحقيقات: يتقاضون 24 ألفًا كراتب شهرى.. والداخلية تحيلهم للاحتياط

            

كتب / اشرف عبوده

                      

قضية القبض على 15 أمين شرطة من قوة قسم الأميرية بتهمة التنسيق مع أحد تجار المخدرات لمساعدته في الإفلات من العدالة ، إذ تمكنت الشرطة من القبض على بعض تجار المخدرات أثناء ترويجهم كمية من مخدر الحشيش ، ولكن بفحص هواتفهم المحمولة ، فوجئت النيابة بوجود اسم 15 أمين شرطة من قوة القسم المذكور وبجانب اسم كل منهم المبلغ الذي يتقاضاه من التاجر .

ومن خلال التحريات الجنائية حول هذه المعلومات وبمواجهة عضو العصابة المتهم بالاتجار فى المخدرات، بما هو موجود على هاتفه المحمول اقر بتجنيد أكثر من ربع قوة قسم الأميرية من أمناء الشرطة نظير مبالغ شهرية، مقابل تسهيل عمليات بيع وترويج المخدرات داخل نطاق منطقة الأميرية

وتبين من تحقيقات النيابة، أن المتهمين قاموا بالتستر على تجار المخدرات بدائرة القسم، والاتفاق على تقاضى مبالغ مالية تصل لـ 6 آلاف جنيه أسبوعيا ليصل راتب كل واحد منهم 24 ألف جنيه شهريا.

وكشفت التحقيقات، أن أمناء الشرطة المتهمين أثناء عملهم بمباحث الأميرية، كونوا تشكيلا عصابيا، فيما بينهم مستغلين عملهم فى وحدة البحث الجنائى، فتم إخطار قطاع التفتيش والرقابة بوزارة الداخلية ليتم نقل المتهمين وإحالتهم للاحتياط.

فيما كلفت نيابة غرب القاهرة الكلية، رجال المباحث بقسم شرطة الأميرية، بسرعة ضبط وإحضار 5 أمناء شرطة جدد بالاحتياط، للتحقيق معهم فى القضية رقم 1 لسنة 2018، بتهمة الرشوة وتسهيل جرائم الاتجار فى المخدرات خلال فترة عملهم بقوة مباحث قسم شرطة الأميرية؛ ووجهت لهم النيابة العامه تهم الرشوة وتسهيل جرائم الاتجار فى المواد المخدرة واستغلال النفوذ والتربح.

وفى السياق كشف مصدر قضائى، أنه من المقرر أن يتم إحالة أمناء الشرطة المتورطين فى القضية إلى جهاز الكسب غير المشروع لفتح تحقيقات موسعة حول مصادر دخلهم وثرواتهم، وحصر ممتلكاتهم وممتلكات عائلتهم.

 

شاهد أيضاً

رئيس جامعة طنطا يشارك بالمؤتمر العلمي السنوي لمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء

رئيس جامعة طنطا يشارك بالمؤتمر العلمي السنوي لمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *