همسات حانية بقلم – وفاء الغباشى

همسات حانية
بقلم – وفاء الغباشى

 

سنة الحياة..

في ليلة من الليالي حلقت الذكريات في خيالي وتدحرج الحنين مابين شوق وأنين لا يبالي بمشاعري و برأسي تجول وتصول صور أولادي وأحفادي في بيتنا الكبير
كان ينتابني بعض القلق حين يلهو أحفادي ويلعبون لأن كل شيء يتبعثر
كان منهم من يلعب بالكرة ومنهم من من يلعب أستغماية كان الكل يجري وراء بعضهم البعض ومنهم من يلعب بالمكعبات كنت اسمع صراخ سعادتهم وأرى وجوههم عليها تهاليل فرح ومرح
كنت سعيده فعلا ولكن كنت أفكر كيف أعيد كل شيء بمكانه بعد أن تنتهي الزيارة
الآن أرى المكان فارغا منهم فقد سافروا وتركوا أماكنهم في بيوتهم وبيتي أصبح خاويا أسمع فيه دبيب النملة
عزله أعيشها بكل تفاصيلها
ولا ادري ماذا أفعل؟!
امسك الفون أحيانا أتكلم مع أخي وأختي أم أفتح البراد أتناول قطعة من الحلوى
أمسك بالقلم أكتب بعض ما يجول بخاطري..
اكتب قصيدة أو خاطرة
حتى الكتابه أحيانا تقصف أقلامنا
أين ضحكات أحفادي أين بريق عيونهم كانت تغمرني في سعادة ليس لها حدود
افتقدكم أحفادي افتقدت اللمه على طاولة الطعام والكل يهرع إليها حاملا سيرفيسات بها كل مالذ وطاب
الآن لااستطيع عمل أى نوع من الأكلات المحببه لهم ولا استطيع ان اتذوقها
لانني لن اكون سعيدة
فسعادتي كانت عند تذوقهم الطعام وقولهم الله ياتيته تسلم ايدك
حقيقي سنة الحياة غيرت ألف مجرى للحياة
وأصبحت رحلات الطيران هي التي تجعلني أراهم ولكن مهما طالت المدة عندهم سأعود إلي بيتي وحيدة من جديد.
اللهم بارك لي في أولادي وأحفادي وأسرتي واجعلهم سندا لي بعد الله لايمل ولا يميل.
_______________

صندوق الذكريات...
…………………………………

انتابني دهشة !
فأنا أملك صندوقا من الذكريات
وكلما اقتربت منه أحس برجفة
غريبة تزلزل أوصالي وكل كياني
اقتربت منه لأزيل غبارا قد علق به
وما أن دنوت منه أخذت ومضات من الذكرى
تحلق في عقلي وتصول وتجول بين بنات
أفكارى المشوشة التي تئن
وما أن فتحت صندوق حياتي إلا أن وقعت عيني
على رسائل بها ملخص حياتي..
فيها رسائل حب،، رسائل عتاب ..
ورسائل لمن عن الدنيا قد غاب،،
بها رموز ودروس تعلمناها من غدر النفوس
رسائل بها كلمات تصرخ بين السطور
وأبجدياتها تدمي القلب المجروح
أرى صورا لطفولتي وأخرى في شبابي
وبعض الصور في خريف عمري
وجدت بسمة أمي تملأ صورها وتفوح منها
شذى تعودت عليه منذ طفولتي
ووجدت أناملك أبي تطبطب على ظهري
وجدت فرحة أولادي في ليالي عرسهم
ودقات طبول الفرح أسمعها صاخبه في أذني..
أرى وجوها قد ملأها الأمل وسطعت ولكنها
خفتت حتى اندثرت تحت الثرى
أخذت اقلب في صندوق حياتي لكن أرى
صندوقي قد تضجر وحار مني وتعجب
فقد لمح تارة ابتسامتي وأخرى عبوسي..
وجدني أفتش في أسرار ذاتي
وماضي قد تسرب بين جنبات حياتي
عذرا صندوقي سألملم أوراقي و رسائلي
وصوري و احتضن ذكرياتي بعيدا عنك
سأحاول الصمود حتى يأذن
الله برحيلي.
_________________

مشاعر متقلبة..
…………………

يأتي الليل بأشجانه ويحمل في طياته خواطر ومشاعر قد تبعثرت ولا تعرف أين المفر ويعتصر الندم القلوب وتزحف الأيام متثاقلة ترتجف خائفة من شيء ما
أيتها الأيام أسرعي وأسرعي حتى تنتهى الرحلة ويبدو الخلاص قريبا
ترى مالذي يجعلها متثاقلة وكأنها تجر من ورائها جبال العالم
مشاعر متقلبة تنتابني أحاول أتجاهلها ولكنها تسيطر على النفس عنوة وكأنها قناص استولى على سفينة الحياة يحاول اغراقها
أى حياة هى التي نحيا فيها وقد باتت الأحلام والآمال مسجونة في سراديب الظلام
أى حياة هى والآمال خافتة كسراج مكسور متفكك يحاول ان يلملم شعاعه فلا يعرف أن يصدر ولو قبسا ضئيلا من نور
أى حياة أخبروني يامن تحبون الحياة وهى قد تخلت عنا اوصدت كل الأبواب
أى حياة هى والشمس أعلنت العصيان ولم تشرق لا من قريب ولا من بعيد
أى حياة هى والقمر بات باكيا يشكو غربة النفس وذل الحياة
أى حياة هى والجميع يترقب الاحتضار ويلملموا أشياءهم استعدادا للرحيل
سحابات تحلق في أفق الحياة تنذر بسقوط الأماني في وادي الأوهام
أيتها النفس المنشقة اهدئي ولا تعلني العصيان فهناك رب كريم رحيم غفار
اهدئي وأغسلي عناء الحياة من على وجهك الحزين وأبتسمي
وثقي بالله فارج الهم أنه ثمة يوم يأتي يحمل الأمل ويضعه في جعبة الأيام فلا هموم تشقي ولا أحزان تدوم.
________________

عن

شاهد أيضاً

وزير الصحة يوجه بصرف تعويضات مخاطر المهنة لطبيب طنطا الشاب والذى توفى أثناء عمله بمستشفى المنشاوى

وزير الصحة يوجه بصرف تعويضات مخاطر المهنة لطبيب طنطا الشاب والذى توفى أثناء عمله بمستشفى …

تضامن الغربية يوزع 375الف جنيه على 25 عروسة

تضامن الغربية يوزع 375الف جنيه على 25 عروسة   كتب – عاطف دعبس   قام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *