أخبار عاجلة
اطبع هذا المقال اطبع هذا المقال
الرئيسية / مقالات الكتاب / دفاعا عن المثقف الحقيقي … بقلم جابر سركيس – عضو اتحاد الكتاب

دفاعا عن المثقف الحقيقي … بقلم جابر سركيس – عضو اتحاد الكتاب

دفاعا عن المثقف الحقيقي

بقلم جابر سركيس

عضو اتحاد الكتاب

 احيانا للأسف الشديد ونتيجة سلوكيات بعض ممن يسمون أنفسهم،، مثقفين،، او ممن يطلق عليهم،، مثقفون،، يحدث نفور من هذه الكلمه حين لايتفوه او يكتب هذا الشخص الا مايمكن ان تسميه ب،، سخافه،، وليس،، ثقافه،، والحقيقه وحتى لايختلط الأمر ان الثقافه لها ناسها والسخافه لها ناسها والاثنان لايجتمعان، المثقف الحقيقي انسان متحضر، يراعي مشاعر الآخرين، حريص ان يفيد بعلمه من يطلب ومن لم يطلب، يعمل بإخلاص وإيمان دون التوقف عند اجر مايتقاضاه قليلا او كثيرا، يحترم كل من يهيئ له الطريق لزيادة وعيه وتنمية موهبته، وحين يصل إلى مكانه متميزه في الأدب والفن يزداد احتراما وتقديرا لكل من وقف الي جانبه دون جحود او نكران لموقع ثقافي استقبله صغيرا لايعرف بوصلة الطريق، إلى موظف يؤمن بأهمية العمل الثقافي لتقديم أجيال جديده من المبدعين ليعملوا على تأكيد قوة مصر الثقافيه، إلى شاعر كبير أو قاص كبير أثر التواجد بنوادي الأدب والمسرح لتقديم خبراته لاجيال جديده ولم ينعزل في بيته او يغادر مدينته الي قاهرة المعز ليعيش بعدها حالة قطيعه وانفصال تام عن مسقط راسه وحتي عن أهله الصنف الاخر هم من اقتحموا عالم الأدب والفن وأطلقوا على أنفسهم الشاعر الكبير والمسرحي الكبير بالدراع والبلطجه الفيسبوكيه والإرهاب والابتزاز الذي يخافه ويجبن أمامه البعض، ويقفون امام كل موهبه جديده يريدون وأدها حتى لايكون على الساحه غيرهم، هؤلاء هم أهل السخافه الذين لاخلاق ولاعهد ولا امان لهم ، والذين يسعون الي مجد شخصي زائف وزائل لايمثل عند الناس أو عند الله شيئا وهم يعتقدون انهم يحسنون صنعا هؤلاء للأسف هم من تقابلهم كثيرا باصواتهم العاليه، وتصطدم بافعالهم التي لاتمت الي الثقافه بصله ويخلقون حاله من النفور من كلمة مثقف، ويتسببون في حالة عدم التصدي لهم الي ابتعاد أصحاب المواهب الحقيقيه وأصحاب الثقافه الحقيقه الذين يجب أن يتم توفير بيئه حاميه لهم، تسمح بنمو مواهبهم وقدراتهم في بيئه صحيه مناسبه خاليه من اي سموم تبثها هذه الفئه التي ينطبق عليهم وصف اهل،،السخافه،، وليس،، اهل الثقافه،،

 

 

عن naglaa

شاهد أيضاً

أزهى عصور الكذب والخداع…. بقلم / لميس الحو

أزهى عصور الكذب والخداع بقلم / لميس الحو     حقيقه يجب أن نسلم بها، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *