الثقة والهمة …  بقلم رءوف مصطفى

الثقة والهمة

 

 بقلم رءوف مصطفى

 

“لو أن أحدكم هم بإزالة جبل وهو واثق بالله لأزاله” عبارة قرأتها لابن القيم استوقفتني كثيرا مستشعرا مدي قدرة الله في تغيير كل شئ يظنه الإنسان مستحيلا، وتذكرت ما قاله أحد أساتذتي يوما وأنا في الجامعة في ذلك الأمر حيث قال: أن مشاكلنا كلها يمكن حلها بشئ واحد فقط: هو الثقة بالله ثقة حقيقة وليست كلاما لإظهار تقوانا أمام من تتحدث معه.

صدقت أستاذي فنحن نحتاج إلي الثقة الكاملة بالله المقرونة بالهمة والعمل المخلص الذي لا نبغي من ورائه إلا النفع للخلق لا الإفساد فهذا هو الطريق الوحيد لحل كل مشكلاتنا وسنري ما يبهرنا من نتائج لم نتوقعها بل لم يرد علي خاطرنا يوما أن تتحقق.

وتذكر معي موسي عليه السلام عندما أوقف الله له قانون سيولة الماء وجعله ينطلق هو وأتباعه وسط البحر وكأنه شارع ممهد علي يمينه ويساره جدارين من الماء المتجمد تماما وكأنهما من فولاذ، وهذا إبراهيم عليه السلام عندما ألقاه قومه في النار فإذا بالنار تتوقف خاصية الإحراق الملازمة لها لتصير بردا وسلاما، وهذا عيسي عليه السلام عندما ينطق في المهد لتنجو أمه السيدة مريم العذراء من اتهام قومها لها، وأخيرا هذا حبيبنا محمد صلي الله عليه وسلم وصاحبه أبوبكر في الغار ويفزع أبوبكر خوفا علي الحبيب من أن يراه المشركون مجرد النظر تحت أقدامهم فيطمئنه الحبيب قائلا: ماظنك باثنين الله ثالثهما. وغير ذلك الكثير من الأدلة التي تؤكد أن الثقة بالله تفعل الأعاجيب. فسبحان من يوقف نواميس الكون لمن وثق به وحسن عمله.

أحبائي ثقوا بالله تروا العجب العجاب.

عن عبوده

شاهد أيضاً

رحمى يفتتح أعمال تطوير مدرسة كفر الزيات الثانوية بنات ويتفقد صناديق القمامة الجديدة والمرحلة الثانية من الكورنيش

رحمى يفتتح أعمال تطوير مدرسة كفر الزيات الثانوية بنات ويتفقد صناديق القمامة الجديدة والمرحلة الثانية …

محافظ الغربية يشهد قوافل التنمية البشرية والتمكين الاقتصادي لعمال شركة مصر للغزل والنسيج وأسرهم

محافظ الغربية يشهد قوافل التنمية البشرية والتمكين الاقتصادي لعمال شركة مصر للغزل والنسيج وأسرهم   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *